أكثر من 100 مطعم في مدن اوروبية تفتح أبوابها امام طهاة لاجئين



من المنتظر أن يُقام مهرجان المأكولات الثالث الخاص باللاجئين في 14 مدينة حول العالم، بجنيف، سويسرا في شهر جوان الجاري ، جامعاً طهاة من السكان المحليين واللاجئين من أجل تقاسم الطعام وبناء الصداقات.

واطلقت المبادرة من قبل منظمة “فود سويت فود” والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وسيفتح هذا العام أكثر من 100 مطعم في مدن من بينها نيويورك وأمستردام وأثينا مطابخه أمام طهاة لاجئين من أفغانستان والعراق وسوريا وبلدان أخرى، في إطار المهرجان الذي أُطلق للمرة الأولى في باريس في عام 2016.

وفي كل عام، يعرض المهرجان مواهب الطهي المتنوعة للاجئين ويحتفل بالمجتمعات التي تستضيفهم.

وتتراوح المطاعم المشاركة بين مطابخ بنسق مقاصف ومطاعم مشهورة عالمياً حائزة على نجوم ميشلان ، وقد بدأ العديد من الطهاة الذين سبق أن شاركوا في المهرجان العمل في صناعة الأغذية نتيجة لهذه المشاركة وسيمتد المهرجان بين 12 و30 جوان في باريس وليون وبوردو وليل ومارسيليا وستراسبورغ ومدريد وأثينا وأمستردام وبروكسل وبولونيا.

وسيشهد هذا العام أيضاً إقامة المهرجان للمرة الأولى خارج أوروبا، وأول المدن المستضيفة له هي كيب تاون ونيويورك وسان فرانسيسكو.

وتقول سيلين شميت، المتحدثة باسم المفوضية في فرنسا “يحشد مهرجان المأكولات الخاص باللاجئين المواطنين والمدن والمنظمات غير الحكومية والمطاعم واللاجئين والمفوضية للعمل معاً من أجل المساعدة في تبديد التصورات الخاطئة حول اللاجئين وتسهيل اندماجهم في المجتمعات التي ترحب بهم وخلق تجربة مشتركة حول المهرجان”.

Share this post

No comments

Add yours