الاف الطلبات وحجز المواعيد رُفضت في المدة الأخيرة



لاف الطلبات وحجز المواعيد رُفضت في المدة الأخيرة

اشتكى جزائريون في المدة الاخيرة من رفض ملفات تأشيراتهم من طرف القنصليات الفرنسية منهم صحفيون وأطباء وتجار وغيرهم رغم أن لهم تأشيرات سابقة انتهت آجال صلاحيتها وتم رفض تجديدها لأسباب متعلقة بمخافة عدم مغادرة التراب الفرنسي بعد انتهاء الآجال رغم أن أغلب الجزائريين أودعوا ملفاتهم بطريقة قانونية وفق الإجراءات المعمول بها. واشتكى المواطنون من هذه المعاملات مؤكدين أن أموالا كبيرة تقدر بالملايين صرفت من أجل طلب “الفيزا” التي أصبحت صعبة المنال. حيث حصلو فقط على فيزا لمدة 6 اشهر، بعدما كانوا سابقا يستفيدون من فيزا تترواح مدتها بين سنتين وخمس سنوات كأقصى حد
وللإشارة فقد عقدت امس قمة أوروبية طارئة بين زعماء الاتحاد الأوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسل لمناقشة قضية الهجرة الشائكة التي تزرع الانقسام بين القادة الأوروبيين وهي قضية تثير خلافا بين دول الاتحاد الأوروبي وفضاء شنغن منذ سنوات.

Share this post

No comments

Add yours