الامن الفرنسي يعتقل مسؤول بارزا في “جيش الإسلام” متهما بارتكاب جرائم حرب في سوريا



أعلن مصدر قضائي فرنسي يوم الجمعة 31 جانفي 2020 اعتقال مسؤول بارز في الجماعة المسلحة “جيش الإسلام” في فرنسا وتوجيه تهم إليه بارتكاب جرائم حرب وتعذيب.

والمعتقل من مواليد عام 1988، وشغل سابقا المتحدث باسم المجموعة، وكان في فرنسا بتأشيرة طالب من برنامج “إيراسموس” وتم توقيفه في مدينة مرسيليا.

وقال نفس المصدر إنه مثل أمام قاضي التحقيق في باريس الذي وجه اليه تهم التعذيب وارتكاب جرائم حرب والتواطؤ في حالات اختفاء قسري.

ورغم قتاله الجهاديين في تنظيم الدولة الإسلامية الا ان جماعات حقوق الإنسان تتهمه بارتكاب جرائم.

Share this post

No comments

Add yours