البابا يلغي مشاركته في قداس بسبب “وعكة صحية” و أخبار غير رسمية حول إصابته بفوريس كرونا



أعلن الفاتيكان، الخميس، أن البابا فرنسيس ألغى مشاركته في قداس لإصابته بـ “وعكة صحية عابرة”، وفقا لفرانس برس.

ونادرا ما يلغي البابا، الذي يعاني من مشاكل في أحد وركيه وفي إحدى رئتيه، مواعيده، وبدا الأربعاء مصابا بزكام وبسعال.

ولم يحضر البابا (83 عاما) صباح الخميس قداسا في كاتدرائية القديس يوحنا اللاتراني كما أعلن المسؤول الاعلامي للفاتيكان ماتيو بروني في بيان.

وأضاف “بسبب وعكة صحية عابرة فضل البقاء في محيط سانت مارت” مقر إقامته خارج مدينة الفاتيكان موضحا أن مواعيده الأخرى لم تتغير.

ويتمتع البابا الأرجنتيني بشكل عام بصحة جيدة. وفقد جزءًا من إحدى الرئتين عندما كان شابًا بسبب مرض في الجهاز التنفسي، ويعاني من عرق النسا، مما يجعل المشي صعبًا.

وكان جدول أعماله مزدحم في الآونة الأخيرة، بما في ذلك جمهوره العام يوم الأربعاء.
و يذكر بأن أخبار إنشرت مساء اليوم حول إصابتة بفيروس كرونا و الي حد هذه اللحظة لم تصدر الكنيسة اي تكذيب رسمي

Share this post

No comments

Add yours