البنتاغون يعلن إصابة 34 جنديا أمريكيا بارتجاج في الدماغ إثر الضربات الإيرانية الأخيرة في العراق



البنتاغون يعلن إصابة 34 جنديا أمريكيا بارتجاج في الدماغ إثر الضربات الإيرانية الأخيرة في العراق

أصيب 34 جنديا أمريكيا بارتجاجات في الدماغ وإصابات الدماغ الرضحية إثر الضربات الإيرانيّة الأخيرة على قاعدة عين الأسد في غرب العراق، وفق ما أعلن البنتاغون الجمعة. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن عقب الضربات الإيرانية عدم وقوع إصابات بين جنوده، بينما أقر البنتاغون الأسبوع الماضي بوقوع إصابات

أعلن البنتاغون الأمريكي الجمعة عن إصابة نحو 34 جنديا أمريكيا في الضربات الإيرانية الأخيرة على قاعدة عين الأسد في غرب العراق. وأضاف البنتاغون أن الإصابات كانت في أدمغتهم.

وقال المتحدّث باسم البنتاغون جوناثان هوفمان لصحافيين إنّ “34 جنديًّا شُخّصت إصابتهم بارتجاجات في الدماغ وإصابات الدماغ الرضحية (تي بي آي)”.

“أنا لا أعتبرها إصابة خطرة”

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب صرّح بُعيد الهجوم أنّه “لم يُصب أيّ أمريكيّ” في تلك الضربات. لكن في الأسبوع الماضي، أقرّ البنتاغون بأنّ هناك 11 جندياً يعانون في الواقع من ارتجاجات.

وعندما سئل ترامب عن ذلك في دافوس الأربعاء، قلّل مجدّدًا من تأثير الضربات الإيرانيّة. وقال “سمعت أنّ لديهم صداعاً أنا لا أعتبرها إصابة خطرة”.

Share this post

No comments

Add yours