الجالية السورية فى مصر تواجه مشكلات الحصول على الاقامة



الجالية السورية فى مصر تواجه مشكلات الحصول على الاقامة

رشا منير

أكثر من 7سنوات عاشها اللاجئين السوريين فى مصر ، لم يظهر منهم مايشينهم ولم ينغمسون فى السياسة ، ضربو مثالا واضحا فى العمل والكفاح ، نجحو فى جميع المجالات التجارية وصناعة الملابس والمطاعم ، ملتزمين باخلاقياتهم الراقيه حيث ان معدل الجريمة بين السوريين منذ دخولهم مصر 0%، الا ان السوريون لم يتركهم أعداء النجاح ولاحقوهم بشائعات مغرضة مثل التمويل من الجماعات الارهابيه .

يوسف المطعنى محامى مصرى مهتم بالشان السورى فى تصريحاته ” لصوت الضفتين” نفى تماما صحة مااشيع عن تورط الجاليه السورية
فى عمليات تمويل من الارهابيه مؤكدا على ان مااثير هو شائعات بقصداثارة البلبلة والايقاع بين الشعبين المصرى والسورى واصفا الشعب السورى بالقوى البشرية والاقتصادية الهائلة التى يمكن لمصر الاستفادة منها .

محمد كريم عباس ، من الجاليه السورية ومقيم بمصر منذ عام 2013 قال “لصوت الضفتين ” نعانى من مشكلة الحصول على الاقامة رغم نقل مقر الجوازات من التحرير الى العباسيه وهو مكان منظم ، لكن الازمة الحقيقيه التاخيرفى الحصول على الاقامة ” الكارت الأصفر”، حيث ان مدتها 6أشهر نذ لحظة التقديم ونحصل عليها متاخرا بعد انقضاء 4شهور منها.

وأضاف نعانى اشد المعاناه نضطر للوقوف فى طوابير وزارة الخارجية المصرية لساعات دون مظلة تحمينا من حرارة الشمس، للحصول على رقم ولكثرة المصطفين بالطابور ينغلق الشباك لنعود مرة اخرى وذلك لمدة ايام متتالية حتى نحصل على الدور.

وتابع الاقامة بالكارت الأصفر تمنعك من السفرمن مصر واذا حاولنا السفر يتم الرفض من المطار ، والاقامة السياحية تتميز بقدرتك على السفر بسهولة ، ولكن معظم السوريين فى مصر مقيمين بالكارت الأصفر حيث اننا اعتبرنا انفسنا اشقاء للمصريين ولم نحضر لمصر كسائحين بل نحن متضررين من حرب ، .

اما في قطاع التعليم أشار “السورى” الى ان ابناء الشعب السورى يواجهون صعوبات كثيرة فى الالتحاق بالدراسة بسبب تاخر الاقامة

مما تسبب فى تسرب الكثيرين من ابناء السوريين من التعليم

Share this post

No comments

Add yours