الجيش الوطني يتصدى لهجوم مرتزقة سوريين بقيادة تركية



صوت الضفتين-ليبيا

اكدت وسائل اعلام متطابقة ان  قوات الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر  تصدت البارحة لهجوم  نفذته قوات تابعة لحكومة السراج في طرابلس مدعومة بمقاتلين ” مرتزقة ” سوريين وبمشاركة ضباط أتراك صباح اليوم على قاعدة الوطية الجوية .
وحسب المعلومات فإن الهجوم أستخدم فيه مئات الاليات المسلحة وعدد من الطائرات المسيرة التركية ومئات المقاتلين وذلك بهدف السيطرة على قاعدة عقبة بن نافع ” الوطية ” وهي قاعدة عسكرية استراتيجية تخضع منذ سنوات لسيطرة قوات الجيش بقيادة المشير حفتر .
وقد أعلن الجيش أنه امكن من التصدي للهجوم الكبير وملاحقة المهاجمين الى مناطق بعيدة ، كما استهدف سلاح الجو بالقوات المسلحة الليبية عدد من الاليات المهاجمة وتدميرها ونشر مقاطع فيديو يوضح ذلك .
ويعد الهجوم هو الثالث خلال شهرين الا أن هذا الهجوم هو الاكبر وكان تحت إشراف مباشر من قيادات تركية .
وتقول مصادر عسكرية أن هدف تركيا هو السيطرة على قاعدة الوطية لوضع قدمها بقوة في المنطقة الغربية على أن تكون القاعدة العسكرية القريبة من تونس مقرا رئيسيا للمرتزقة من عدة فصائل سورية ومقر عمليات جوية لها ضد قوات الجيش الوطني الليبي .

Share this post

No comments

Add yours