القنصل العام بباريس علي الشعلالي: مشاغل التونسين بالخارج هي قلب رحي محادثاتنا مع الفرنسين



عقد القنصل العام اليوم الاربعاء 30 اكتوبر جلسة عمل بمقر الإقامة ضمت السيدة Maria Guerrero رئيسة قطب الابعاد والسيد Olivier Marriom مدير مكتب مقاومة الهجرة الغير شرعيةوالسيد Cedric Debons رئيس مكتب الاحتفاظ والإبعاد والسيد Yves Nicoleau رئيس قسم جوازات المرور .
وتناول اللقاء المواضيع التالية :
-تقدم الانتقال الديمقراطي في تونس .
-البطء الملاحظ في مواعيد إسناد بطاقات الإقامة خاصة للطلبة وكذلك في تسليم رخص الدفن للمتوفين والحاملين لهويات خاطئة،
– نقل تخوفات الجاليات المسلمة من عمليات التشويه الممنهجة.
-الصعوبات التي يواجهها التونسيون في الحصول على التأشيرة وحديث وسائل الإعلام بربط ذلك بإسناد رخص المرور . هذا وأفاد السيد القنصل العام لموقع صوت الضفتين پأن عمل القنصلية هو بالاساس إيجاد الحلول للتونسين و دعم أبناء تونس بكامل أطيافهم كما أصر علي أن المرحلة و الوضع العام في فرنسا يستدعي أن تعمل كل الحساسيات المدنية و السياسية علي ضمان أفضل الوضعيات للتونسين .

Share this post

No comments

Add yours