المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في خطاب متلفز للألمان فيروس كورونا المستجد “أكبر تحد منذ الحرب العالمية الثانية”.



وصفت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في خطاب متلفز للألمان فيروس كورونا المستجد بأنه “أكبر تحد منذ الحرب العالمية الثانية”.كما تعهدت المستشارة بتقديم دعم شامل للشركات والعاملين خلال أزمة كورونا.

حثت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل جميع المواطنين اليوم الأربعاء (18 مارس/ آذار 2020) على المساعدة في مكافحة انتشار فيروس كورونا من خلال تنفيذ أحدث اللوائح التي تهدف إلى الحد من التواصل الاجتماعي المباشر وتجنب حدوث إصابات جديدة قدرالإمكان.

وقالت ميركل في خطاب متلفز “الأمر خطير. فلنأخذه بجدية.. منذ الوحدة الألمانية في الواقع منذ الحرب العالمية الثانية لم يكن هناك أي تحد لبلدنا كان فيه العمل التضامني بالغ الأهمية مثلما هو الآن”.

كما تعهدت بتقديم دعم شامل للشركات والعاملين في أزمة فيروس كورونا المستجد وأضافت قائلة: “نستطيع، وسوف نقوم بكل ما يلزم من أجل مساعدة شركاتنا وعاملينا خلال هذا الاختبار الصعب”.

وكانت توقعات الكثير من رجال الأعمال والشركات المتوسطة في الفترة الأخيرة تشير إلى أن ميركل ستعلن عن مثل هذه الضمانة.

وطالبت ميركل الشركات والعاملين بالاستعداد لمواجهة أسابيع صعبة في مكافحة انتشار الفيروس، وقالت إن الأمر “الآن صعب للغاية بالنسبة للاقتصاد وللشركات الكبيرة تماما كما هو الحال مع الشركات الصغيرة وللمحلات والمطاعم والعاملين المستقلين، وستكون الأسابيع المقبلة أكثر صعوبة”.

Share this post

No comments

Add yours