الملف الليبي:حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول ترصد فرقاطة تركية واكبت شحنة مدرعات إلى العاصمة الليبية طرابلس



رصدت حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول يوم الأربعاء 29جانفي 2020 قبالة السواحل الليبية فرقاطة تركية تواكب سفينة تقل آليات نقل مدرعة في اتجاه طرابلس، وفق ما أفاد مصدر عسكري فرنسي يوم الخميس .

وأوضح المصدر أن سفينة الشحن بانا التي ترفع العلم اللبناني رست يوم الأربعاء في ميناء طرابلس، فيما أفاد موقع “مارين ترافيك” أن السفينة كانت تبحر بعد ظهر الخميس قبالة صقلية.

وبكشفها عملية نقل الأسلحة، تزيد فرنسا الضغط بعدما ندد الرئيس إيمانويل ماكرون الأربعاء بإرسال سفن تركية تقل مقاتلين سوريين إلى ليبيا “في هذا الوقت”، دعماً لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس.

وقال ماكرون “رأينا في الأيام الأخيرة سفناً تركية تقلّ مرتزقة سوريين تصل إلى الأراضي الليبية”، معتبراً أن ذلك “يتعارض صراحةً مع ما التزم الرئيس أردوغان القيام به أثناء مؤتمر برلين”.

وكان المشاركون في مؤتمر برلين في قد التزموا عدم إرسال شحنات أسلحة إلى ليبيا والامتناع عن التدخل في شؤونها الداخلية.

Share this post

No comments

Add yours