انيس حميدة مدير هياكل الرابطة الوطنية للامن والمواطن فرع بن عروس لصوت الضفتين في باريس…خروقات بالجملة في الانتخابات التشريعية … وحركة النهصة استغلت الفقر واشترت الاصوات تحت تواطىء هيئة الانتخابات



تاسست الرابطة الوطنية للامن والمواطن في جويلية 2018 وهي ججمعية تعمل من اجل ترسيخ مبادئ الثقة و الاحترام بين المواطن والامني والارتقاء بالممارسات الامنية عبر تقريب الخدمات وتسهيل المهام بين الطرفين

ولمزيد التفاصيل عن هذه الجمعية اتصل موقع صوت الضفتين الناشط بباريس بالسيد انيس حميدة مدير هياكل الرابطة الوطنية لامن والمواطن فكان لنا الحوار التالي:

بداية ماهي اهداف الرابطة الوطنية للامن والمواطن?

الرابطة الوطنية للامن والمواطن هي جمعية تاسست منذ عام وهي متكونة من مجموعة من المحامين والقضاة وامنيين مباشرين واخرين مقاعدين ومواطنين من عامة الشعب وهي تحت قيادة نزار العمروني قاضي بمحكمة الاستئناف بصفاقس وهي تهدف الى بعث دورات تكوينية للمواطن في مجال القوانين على غرار التعامل مع السلطة وكيفية ضمان حقوق المواطن في التعامل مع وزارات السيادة واحترام الواجبات ازاء الدولة وهياكلها
كيف سيتم تجسيد هذه الاهداف على ارض الواقع في ظل توتر العلاقة بين الشعب والمؤسسة الامنية ?

نحن قمنا ببعث _12مكتب جهوي بكامل تراب الجمهورية شعارها العمل من اجل احترام حقوق الانسان والحريات وعلوية القانون وهيبة الدولة واعادة بناء المصالحة بين الامني والمواطن من جهة والامني والمجتمع المدني من جهة اخرى ..المسالة تتطلب ايضا بذل مجهودات من اجل جث المواطن على التفاعل الايجابي مع العمل الامني والعمل على تطوير التشاريع الامنية المتعلقة بالعمل الامني
ماهي اهم المحاور التى تعمل الرابطة على ترسيخها?
طبعا من اهم وسائل العمل التي تسعى الرابطة الى تكريها والتقيد بها هي المساهمة في دعم وتوجيه المجتمع المدني ودفعه لاقتراح حلول لتحسين الخدمات الامنية وكذلك بعث شراكة بين الامني والمواطن وتكريي مبدا الجماعي للنهوض بالمؤسسة الامنية في خدمة المواطن وكذلك العمل على توعية الراي العام بضرورة العمل لدعم وتعزيز الشراكة المجتمعية بين الامني والمواطن وخاصة تقليص الفجوة بين الاجهزة الامنية والمواطن وخلق ثقافةةامنية مجتمعية على حد السواء وتقديم خدمات امنية لحماية المواطن وممتلكاته ايمانا بان دور الامني وقائي قبل ان يكون زجري

سيد انيس كانت لكم مشاركة في الانتخابات التشريعية ..تقيمكم لهذه المحطة الانتخابية ?

اولا اود ان اذكر باني شاركت في غمار الانتخابات التشريعية بقائمة مستقلة عن جهة المهدية تحت مسمى قائمة الشموخ عدد_31 ولا نعلم ان كان الحظ من لم ينصفنا ان بعض الايادي الخفية حرمتنا من مقعد في قبة البرلمان ….ولكن المهم في المسالة ان كنا قريبين او بالاحرى متواجدين في محيط مراكز الاقتراع وعاينا اخلالات لا تحصى ولا تعد بما يجعلنا نجزم ان ماجرى ليس بالانتخابات بل هيا سمسرة في الاصوات …عمليات بيع وشراء للاصوات من قبل انصار حركة النهضة التي كانت تجوب المكان بسيارات وعلى وجه الكراء .وتوزع الاموال مستغلة ضعف المقدرة الشرائية لسكان الجهة وكذلك محدودية درايتهم بالاعيب السياسية التي تجيدها هذه الحركة
ماهي ردة فعلكم ازاء هذه الخروقات …هل رفعتم قضايا ام قدمتم تقارير لهيئة الاتتخابات ام ماذا?

الرابطة ككل الجمعيات المراقبة للانتخابات وثقت كل الخروقات والمتمثلة اساسا في توزيع الاموال وحجز بطاقات تعريف المواطنين واعطاء ارقم القوائم للناخبين وغيرها كما انني اتصلت شخصيا عبر الهاتف بالممثل القانوني للهيئة العليا المستقلة للانتخابات بجهة الشابة بالمهدية والتي قالت لي بالحرف الواحد يتعذر عليا التحول للمكان بتعلة عدم وجود سيارة ..

امام معاينتكم للخروقات سالفة الذكر وعدم استجابة هيئة الانتخابات ..هل يمكن الحديث عن ربما توطى او ما شابه?

مما لا شك فيه والانتخابات التشريعية المقامة مؤخرا لا شفافية ولا نزاهة فيها وتلاعبت بها ايادي انصار حركة النهضة كما ارادت ثم هناك مسالة اخرى تغافل عليها البعض والتى جعلت النتائج محسومة حتى ماقبل عملية الاقتراع وهي مسالة التمويل والتي حرمت منها القوائم المستقلة مماجعل اغلبها ينسحب ليحسم الامر للاحزاب الاخرى لشراء الاصوات واغداق الاموال على المواطنين وكسب الرهان

هناك حديث عن حرمان قائمات مستقلة من مقاعد واسنادها لاحزاب ما مدى صحة هذا الخبر ????_

هذا صحيح حتى ان استطلاعات الراي قالت في البداية ان بعض القائمات تحصلت على مقاعد برلمانية على مستوى ولاية المهدية واعتقد ان قائمتنا كانت من بينها تاتي في اليوم الثاني وتسحب هذا الكلام وتحسم امر هذه المقاعد لصالح حركة النهضة وحزب افاق تونس بالجهة وهو ما يجعلنا نجزم ان الانتخابات التشريعة قامت على التلاعب والتوطئ

Share this post

No comments

Add yours