بعد الإنهيار الأسطوري لأسعار النفط.. وزير الطاقة الجزائري يطمئن



صوت الضفتين_ طمئن وزير الطاقة الجزائري، محمد عرقاب، الجزائريين بعد الانهيار التاريخي لأسعار النفط في الأسواق العالمية أول أمس.

وجاء في أهم تصريحات للوزير الجزائري:

🔴متفائلون جدا بعودة استقرار سوق النفط إلى طبيعتها في السداسي الثاني من 2020
🔴وصول برميل النفط الجزائري إلى سعر 11 دولار لا يعني أننا في حالة طوارئ.
🔴سوناطراك وضعت خطة عمل لتفادي تسجيل عجز أكبر في الميزانية.
🔴سلطة ضبط المحروقات ستضمن نزاهة المنافسة بين المجمعات النفطية بالجزائر.

◾الأسبوع الأخير شهد تشبع في المخزونات العالمية للنفط و هذا أثر على السعر.
◾ثلثي الأسواق العالمية تراجع طلبها بشكل رهيب بسبب فيروس كورونا.
◾هذه الوضعية غير عادية ونتيجة لتراجع الطلب بسبب فيروس كورونا.
◾الوضع سيرجع تدريجيا في السداسي الثاني إلى وضعه الطبيعي.
◾دخول إتفاق أوبك+ حيز التنفيذ سيمتص الفائض الحالي.

Share this post

No comments

Add yours