تعرّف على إتيكيت تقديم الطعام



صوت الضفّتين -رمضانيات

الإتيكيت يُعرف الإتيكيت بأنه مجموعة الآداب والقواعد التي تُعتبر من اللباقة الالتزام بها وتُساهم هذه القواعد في تنظيم وترتيب السلوكيات في المجتمع، ويُعتبر الالتزام بالإتيكيت من الأمور التي لا يُحاسب عليها القانون بل ترجع لكل فرد بشكل شخصي، ولكن قد يواجه الشخص الغير ملتزم بهذه القواعد رفضاً من المجتمع الطبقي، حيث يتوقع من كل شخص تصرف معين عندما يتعامل مع كل طبقة.

إتيكيت تقديم الطعام

تُعتبر طريقة تقديم الطعام من الأمور التي قد يتجاهلها العديد من الناس، ولكن تقديم الطعام له الكثير من الأساسيات وتختلف طريقة تقديم الطعام من مائدة إلى أخرى ومن مناسبة لأخرى، فيما يلي بعض النصائح لتقديم الطعام داخل قواعد الإتيكيت:

يرغب الكثير من الناس في جمع العائلة والأصدقاء في عطلة نهاية الأسبوع، وفي هذه الحفلات أو التجمعات يُنصح بتقديم مقبلات من الطعام وأكلات ليست ضخمة بل وجبات صغيرة الحجم بالإضافة إلى القليل من المُقبلات، في هذه التجمعات يُفضل إعداد بوفيه يحتوي على الأصناف اللذيذة وترك الخدمة ذاتية للأشخاص المتواجدين والتواجد بينهم فقط للاطمئان فقط أو إذا رغب أحدهم بشيء خاص، ويعتبر البوفيه من إتيكت هذه الحفلات لأنّه يتيح لكلّ شخص حرية الاختيار كما أنهُ يوفر الكثير من الوقت الذي يضيع في الذهاب من المطبخ إلى المائدة.

إتيكيت ترتيب المائدة في مختلف المناسبات

يُعتبر إتيكيت تقديم الطعام نوع من أنواع الفنون الذي أبدع العالم في تقديمها، فيما يلي بعض قواعد الإتيكيت في تقديم الطعام على المائدة: يُنصح باستخدام الألوان المُريحة للنظر في الطعام، حيث إننا نأكل الطعام بصرياً قبل تذوقه، ويمكن الاستعانة بعجلة الألوان لتنسيق الألوان وترتيبها، في بعض الأحيان لا تسمح بعض الأطعمة باختيار العديد من الألوان والتنسيق ففي هذه الحالة يُمكن الاستعانة ببعض أنواع الصلصات والسلطات لإضافة ألوان على المائدة. تخصيص طاولة مُحددة للضيوف حيث يُساهم ذلك في تسهيل عملية الترتيب والتنسيق. وضع الحلوى والقهوة على جانب مائدة الطعام وليس عليها نفسها، ويجب عدم تقديم الحلوى وغيرها من الأصناف التي تُقدم بعد الوجبة الرئيسية إلا بعد التأكد من تنظيف المائدة بشكل جيد من بقايا الوجبة الرئيسية.

آداب تناول الطعام على المائدة

كما لتقديم الطعام إتيكيت مُعين يوجد إتيكيت لتناول الطعام، فيما يلي بعض من هذه القواعد:البدء بتناول الطعام بعد أن يبدأ المُضيف بالتناول. الجلوس بطريقة مستقيمة على المائدة ويُفضل إبقاء المرفقين خارج الطاولة. تقطيع الطعام إلى قطع بحجم اللقمة التي تحتاجها وأخذ الوقت بالمضع وابتلاعها بشكل جيد قبل تناول لقمة أخرى.

Share this post

No comments

Add yours