تونس:جدل حول تعويض الشعلالي و كشريدة



 

على اثر اصابة متوسط الميدان الدفاعي للمنتخب التونسي غيلان الشعلالي في مباراة مدغشقر و اصابة الظهير وجدي كشريدة فقد تم تعويضهما بأيمن بن محمد في الوسط و محمد دراغر على يمين الدفاع.
لا احد يشك في امكانيات لاعب فرايبورغ دراغر و الذي صعد مع فريقه للبوندسليغا و امكانيات الظهير الطائر للترجي بن محمد الذي هو في الاصل متوسط ميدان خصوصا بعد فشل رامي البدوي في خطة ظهير ايمن مما جعل المدرب جيراس يتجه نحو التعويل على دراغر قبل يوم من انطلاق المباراة.
هذا القرار بقدر صحته الا انه خلف جدلا كبير في الشارع التونسي الذي يرى البعض منه ان رامي البدوي هو الاحق بالمشاركة و ذلك للحد من خطورة جناح ليفربول ساديو ماني رغم الاداء الباهت الذي ظهر به البدوي في مباراة مالي في دور المجموعات و كذلك تسجيله لهدف التعادل ضد مرماه في مباراة غانا.لكن الاطار الفني هذه المرة تشبث بمحمد دراغر ربما لمساندة الخزري هجوميا.
و على ما يبدو فإن الجدل الكبير قائم على اقحام بن محمد مكان الشعلالي و الذي خلف استياء الشارع الرياضي و جعله يتسائل لماذا لا يتم اقحام كريم العواضي بدلا من بن محمد الذي عاد من الاصابة و لم يشارك من مباراة مالي الى حد الان علما و ان المحللين يعتبرون ان العواضي سيكون افضل من بن محمد نظرا لامكانياته الدفاعية و ربما الحد من خطورة الوسط السينغالي.
اسئلة بقيت دون اجابة و بقي الشارع الرياضي في تضارب بين اقحام بن محمد القوي ايضا دفاعيا و العواضي في انتظار المباراة لمعرفة من سيفوز بالمعركة.

حمادي العريض

Share this post

No comments

Add yours