خبير امنى عراقى لصوت الضفتين .. فساد العراق وراء ضربات اسرائيل ومن ينطق يتم تصفيته



خبير امنى عراقى لصوت الضفتين .. فساد العراق وراء ضربات اسرائيل ومن ينطق يتم تصفيته

رشا منير

تكرار الهجمات من قبل اسرائيل على العراق ، امر اثار غضب المسولين والشعب بالعراق ، حيث تستهدف الضربات الجوية قواعد ومستودعات للأسلحة تابعة لجماعات عراقية مسلحة، قرب الحدود السورية،

وهو ماوصفه الرئيس العراقى ورئيس وزراءه بالاعتداء على السيادة العراقية ، الامر الذى تسبب فى اصابة الشباب العراقى بالاحباط والانكسار

الدكتوراحمد رشيد الشريفي الخبير الامنى العراقى في تصريحات خاصة ” لصوت الضفتين ” اعرب عن استياءه لما يلحق بالعراق من اعتداء على سيادتها واصفا الوضع بحرب بين حلفاء محليين على أرض العراق حلفاء إيران بمواجهة إسرائيل ولكن على أرض عراقية ” تأخرنا كثيرا والأزمة باتت معضلة” اصاب الشباب بحالة إحباط وانكسار مما يجعلهم عرضة للانحراف والضياع.

كما اشارالى ان المشكلة الحقيقية هى الفساد المنتشر بالعراق وعدم الرغبة لتقوية الجيش يملكون المال والسلطة وهم مافيات وليس أحزاب وليس لديهم رغبة في بناء دولة ، كما ان الاعتماد على المليشيات وليس المؤسسات هو سمة الإدارة بالدولة ، قائلا هؤلاء جميعا كرد سنة وشيعة حفنه من اللصوص على حد وصفه كل من يقف بوجهم يجري تصفيته اما سياسيا آو جسديا .

واكد ان الحلول مستحيل ان تاتى من داخل العراق ولا مؤسساته ، بل بتغيير خارجي معللا رايه بان وسائل التغيير غير متاحه ، الانتخابات يتحكمون فيها والجيش هم صنعوه فاسد كفسادهم لذلك الا بتغيير خارجي.

محمد شفيق الاعلامى العراقى قال القصف الاسرائيلي للعراق ليس بالأمر الجديد على العراقيين ، لان تل ابيب قصفت في تسعينيات القرن الماضي مفاعل تموز العراقي رغم قوة الجيش العراقي في ذلك الوقت… اما الان فما يحدث هي حرب مصغرة بين الحشد الشعبي والطيران الاسرائيلي
ولا دخل للحكومة العراقية فيها، لان الحشد قوة عسكرية خارج سيطرة الحكومة الاتحادية، وان الرد على الانتهاكات الاسرائيلية سيكون حسب توقعي عن طريق حزب الله لكن بغرفة عمليات مشتركة عراقية_ايرانية_لبنانية.

Share this post

No comments

Add yours