رئيس جمعية حركة التونسيين بالخارج: نسعى لنكون الأقرب لجاليتنا والأسرع في مساعدتهم



صوت الضفتين_ تسعى جمعية “حركة التونسيين بالخارج”  و التي مقرها مدينة ليون الفرنسية لان تكون صوت التونسيين القوي في فرنسا و المدافعة عن حقوقهم و ابراز الصورة المشرفة للكثيرين من الكفاءات و رجال الاعمال من التونسيين في مختلف ربوع فرنسا.

في هذا الاطار ارتأينا في “صوت الضفتين”  تسليط الضوء على هذه الجمعية و تحدثنا الى رئيسها السيد رضا الطرابلسي وهو رجل اعمال مقيم بمدينة ليون الفرنسية.

جمعية “حركة التونسيين بالخارج” حديثة التأسيس مقارنة بحجم انجازاتها حيث ان عمرها لا يتعدى السنتين وهي اساسا جمعية ثقافية و اجتماعية حيث تهتم بشؤون التونسيين في فرنسا و كذلك تتابع الاشكاليات التي من الممكن ان تعترضهم خلال عودتهم الى ارض الوطن حيث تتعاقد الجمعية مع محامين يتولون تسهيل الحياة اليومية للمهاجرين خلال قضاء عطلتهم كما أنهم يساعدون  الذين يريدون الاستثمار في بلدهم.

وفيما يخص النشاط الحالي للجمعية و تماشيا مع الاوضاع العالمية بسبب جائحة كورونا يقول السيد رضا أنهم طلبوا من القنصل العام التونسي بليون سالم سيك سالم أن يمدهم بقائمة من الطلبة التونسيين لمساعدتهم ماديا في هذه الظروف وهو ما تم بالفعل حيث قامت الجمعية بتحويل مبالغ مالية لحوالي خمسين طالبا .كما تعتزم الجمعية تخصيص مساعدات أخرى خلال النصف الثاني من شهر رمضان للتونسيين في ليون من المحتاجين.

وفي ختام حديثنا مع السيد رضا توجه بدعوة للسلطات التونسية بمزيد الاحاطة بالتونسيين المهاجرين و التنسيق اكثر مع الجمعيات ذات الصلة من اجل مساعدة هؤلاء على تخطي جائحة كورونا و كذلك مساعدة المستثمرين منهم على مد يد العون لوطنهم من خلال تركيز مشاريع ذات جدوى في تونس.

Share this post

No comments

Add yours