رغم اقرار اسرة نجل الرئيس المصرى المعزول مرسي بتناوله العقاقير الطبية النيابة تامر بتشريح الجثمان



رغم اقرار اسرة نجل الرئيس المصرى المعزول مرسي بتناوله العقاقير الطبية النيابة تامر بتشريح الجثمان

للمرة الثانية يتسبب الموت المفاجئ فى فقدان اسرة الرئيس المعزول محمد مرسى عضوا بالاسرة .
بعدوفاة الرئيس المصري المعزول محمد مرسي العياط،
في يونيو الماضي، أثناء حضوره جلسة محاكمته في قضية التخابر إثر إصابته بأزمة قلبية عن عمر يناهز 68 عاما

توفى امس نجله الاصغر عبد الله محمد مرسي البالغ من العمر 26 عاما اثر اصابته بازمة قلبيه اثناء قيادته لسيارته وبجواره صديقه، واسرع صديقه بنقله للمستشفى، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة.

واثبت التقريرالطبى لحالة “عبد الله” أنه كان يتعاطى عقاقير طبية مثل البنزوديازبين والدورميكم وأدوية أخرى اوقفت عضلة القلب، وأقر أهله وأسرته بذلك معلنه أنه لا شبهة جنائية في وفاة نجلها

الا ان نيابة جنوب الجيزة تشريح جثمان عبدالله محمد مرسي العياط،، لتحديد أسباب وفات هواصطحبت قوة أمنية الجثمان إلى مشرحة زينهم وسط حراسة مشددة لتنفيذ قرار النيابة، فيما تم تكليف الطب الشرعي بإعداد تقرير شامل حول سبب الوفاه.

Share this post

No comments

Add yours