سفير فرنسا بالجزائر.. الهجرة غير الشرعية مشكل أساسي يتوجب تسويته جماعيا



قال سفير فرنسا بالجزائر، كزافييه دريونكور، أن ملف الذاكرة بين الجزائر و فرنسا يتقدم بسرية و أحيانا بسرية كبيرة لكنه يتقدم، و اوضح بخصوص الهجرة غير الشرعية، ان الهجرة غير الشرعية مشكل أساسي يتوجب على جميع البلدان أن تتوصل إلى تسويته جماعيا.
و اوضح السفير الفرنسي بشأن استعادة جماجم المقاومين الجزائريين و كذا الأرشيف، أن الرئيس إيمانويل ماكرون، قرر المضي قدما بسرعة بشأن هذا الملف، و تابع ان الرئيس الفرنسي يتناول مسألة الاستعمار بطريقة هادئة و بدون مركب نقص.
و بشأن الجانب الاقتصادي بين البلدين، اعتبر سفير فرنسا بالجزائر أن السوق الجزائرية تبدو صعبة لكنها تبقى مفيدة بالنسبة للاستثمارات الفرنسية، مضيفا أنها صعبة خاصة على المؤسسات الصغيرة و المتوسطة التي تجد صعوبة في تحديد شركاء جيدين، داعيا الطرفين الفرنسي و الجزائري إلى شراكة مستدامة.

Share this post

No comments

Add yours