على الحدود الفرنسية.. ألمان يصطادون الباغيت والكرواسان بصنارة!!



صوت الضفتين_ تداول رواد التوصل الاجتماعي مقطع فيديو طريق من  قرية ألمانية على الحدود مع فرنسا  حيث يواصل السكان التزود بخبز الباغيت والكرواسان، وحاجياتهم فيما تغلق بلدان العالم حدودها للحد من تفشي فيروس كورونا وهم يبتكرون طرقاً للحصول على هذه المنتجات يومياً.

من متجرها الواقع في المركز الحدودي الفرنسي القديم في بلدة كارلينغ في موزيل، أمام الخبازة ميريام جانسم بوالي عشرات الأمتار لاجتيازها كل صباح، باستثناء يوم الاثنين، لتسليم منتجات طلبها عبر الهاتف زبائن على الجانب الآخر من نهر الراين، منعوا من عبور الحدود.

فبعد فرض إجراءات حظر السفر بين البلدين في ظل انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19)، لم يعد الزبائن في الجانب الألماني “يجرؤون على المجيء”، وفق ما أوضحت جانسم بوالي التي تضع مريولا أبيض وتحمي وجهها بقناع.

من بين أكثر زبائنها ولاء، هارتموت فاي (52 عاماً) وهو من سكان قرية لاوترباخ ويشتري المعجنات من فرنسا منذ عقود، كما يقول.

ظهر هارتموت في مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي وهو “يصطاد” خبز الباغيت والكرواسان من الخبازة الفرنسية… باستخدام قصبة صيد.

Share this post

No comments

Add yours