في عيد الاستقلال الشعب التونسي يستحق الحياة



يحيي التونسيين اليوم الجمعة 20 مارس 2020 الذكرى الرابعة و الستين للإستقلال في ظل ازمة صحية خانقة تعيشها الانسانية جمعاء و لم تشهد لها البشرية مثيلا منذ قرن .

فيروس كورونا العدو الغير مرئي عزل دولا و فتك بحياة الآلاف حول العالم وخلق ازمة حقيقية وسنشهد انهيارات اقتصادية لعدة دول ضربها الوباء القاتل الذي لا يرحم.

تمكن هذا الفيروس التاجي من التسلل الى وطننا العزيز و تسبب في اكثر من 50 حالة إصابة و وفاة واحدة الى حدود هذه الساعة.

هذا العدو الغير مرئي الذي يهدد أمننا القومي لن ينسينا عيد الاستقلال الذكرى المجيدة التي شكلت منعرجا تاريخيا في بناء الدولة الحديثة بعد معارك طاحنة خاضتها تونس ضد المستعمر الفرنسي الذي انتصب بالبلاد بمقتضى معاهدة باردو التي تم توقيعها في 12 ماي 1881.

عيد الاستقلال هو تذكير وتكريم لكل المناضلين السياسيين و النقابيين و المثقفين من رجالات و نساء  ساهموا في بناء الدولة التونسية الحديثة .

والان و نحن نعاني بسبب هذه الجائحة الخطيرة التي تهدد أمن بلادنا لن يستسلم شعبنا العظيم في مجابهة هذا الخطر الداهم سنقف معا لمجابهة فيروس كورونا

لن نفقد الأمل فاليستعد شعبنا العظيم جيدا لهذا الوباء و الالتزام بالاجراءات التي دعت اليها الحكومة والتوقي  و ملازمة البيوت الى ان تنتهي ازمة كورونا كوفيد 19

الشعب التونسي يستحق الحياة

عاشت تونس حرة مستقلة 🇹🇳

إني أشم رائحة الربيع

الناشطة السياسية:أسماء بوجلال

 

 

Share this post

No comments

Add yours