كورونا يواصل زحفه في اسرائيل



ارتفع عدد المصابين بفيروس كورونا في دولة اسرائيل الى 701 حالة اصابة مؤكدة بفيروس كورونا ووفاة واحدة الى حدود هذه الساعة .

كماوصادقت الحكومة الإسرائيلية بالإجماع خلال جلسة لها عقدت هاتفيا على إجراءات طوارئ تهدف إلى تقليص حركة المواطنين في البلاد بغية منع تفشي فيروس كورونا.
وتم في إطار هذه الإجراءات تقليص رقعة الأنشطة في المحيط العام وفرض قيود عليها. ويُحظر على المواطنين الخروج من المنازل باستثناء الوصول الى أماكن العمل، والتزود بالمؤن والأدوية، وتلقي خدمات طبية، ومساعدة كبار السن او أية حاجة ملحة أخرى. كما فرضت قيود على الأنشطة التجارية والتسلوية لمدة سبعة أيام.
ودعت وزارة الصحة الجمهور الى ادراك خطورة الوضع فالانصياع على تعليمات الوزارة لاسيما عدم التجمهر والتجمع. ويبلغ عدد المصابين بفيروس الكورونا في البلاد حاليا 677.
وقال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو: “لا نتوقف للحظة في كفاحنا جميعًا ضد فيروس كورونا. فبمجرد تبيّن مدى الخطورة، بادرنا إلى اتخاذ إجراءات حازمة لأن درهم وقاية أفضل من قنطار علاج.. إن الأوقات العصيبة تستلزم اتخاذ القرارات الصعبة.. حتى إذا نزلتم إلى الشارع لفترة وجيزة، امتنعوا عن التجمهر وعن الاحتشاد واحرصوا على الالتزام بقواعد النقاهة والنظافة وعلى الابتعاد مسافة مترين، بل أكثر من ذلك إذا تسنى القيام بذلك. وأعود وأؤكد على أن هذا مسألة من شأنها تحديد مصير الأشخاص وليست لعبة أطفال.. أيها المواطنين الإسرائيليين، كل واحد منكم هو جندي يخوض المعركة ضد الكورونا. فلا تقولوا إن “هذا لن يحدث لي” ولا تقولوا إن “هذا لن يحدث لأفراد عائلتي” لأنه إذا لم تتصرفوا كما ينبغي، فهذا سيحدث لكم. ولا تقولوا “كل شيء سيكون على ما يرام”، لأنه إذا لم تتصرفوا بشكل صحيح، فالأمور لن تكون على ما يرام. ولذا ومع كل الصعوبة المرتبطة بهذا التحدي الجم المتمثل في فيروس الكورونا، أقول لكم إنني أفتخر بأبناء شعبنا وبدولتنا من صميم قلبي”.

Share this post

No comments

Add yours