مغارة عين ذهب كنز للتونسيين…



 

مسافة تقدر بأربعة كيلومترات تقطع مشيا بين صخور ومسالك جبلية وعرة، تلك هي الطريق التي تقودك الى مغارة عين ذهب الممتدة بعمق ثلاثة الاف متر في قلب جبل السرج بولاية سليانة ثان جبال تونس علوا.
الاشكال الصخرية النادرة التي نحتتها الطبيعة داخل هذه المغارة عبر الاف السنين التي جعلت منها تحفة من تحف الزمان، إضافة الى الينابيع والاودية المتلاقية داخلها ليست الا جزءا من الكنز الطبيعي لمغارة عين الذهب احدى أجمل مغارات العالم، وهو ما يجعل الغوص في اعماقها واكتشاف اسرارها متعة لا تمنعها الحواجز الطبيعية التي تعترضك داخلها.
حيث أصبحت هذه المغارة منذ مدة غير بعيدة وجهة للمستغورين من كل أنحاء العالم لأسباب كثيرة، أهمها مميزاتها الطبيعية الفريدة، ولكن كذلك صعوبة الوصول إلى الغرفة الأخيرة بالنسبة لممارسي هذه الرياضة؛ إذ يحتاج ذلك إلى الزحف والتسلق والسباحة. فبفضل مميزاتها الطبيعية الفريدة صارت مغارة عين الذهب قبلة من كل مكان وهو ما ساهم في احياء المنطقة المحيطة بها.

نورز مشراوي

Share this post

No comments

Add yours