منظمة اطباء بلا حدود تطلق صيحة فزع حول وضع المهاجرين العالقين علي متن سفينة اكورايوس



طالبت منظمة «أطباء بلا حدود»، اليوم الثلاثاء، بإنزال المهاجرين العالقين على متن سفينة الإنقاذ «أكواريوس» بصورة عاجلة في اقرب  ميناء من موقع السفينة الحالي لتلقي الرعاية الطبية نظرا للوضع الصحي المتعثر  للمهاجرين  الذين علي متنها  و لا ينتظر الوصول الي  إلى إسبانيا.

و يجدر بالذكر ان 629 مهاجرًا أنقذوا في المياه الدولية لليبيا على متن السفينة منذ أغلقت إيطاليا موانئها يوم الأحد الماضي في وجه «أكواريوس»،  ورفضت السلطات المالطية كذلك استقبال السفينة.

و حذرت المنظمة من أن مئات المهاجرين «المنهكين والمجهدين» بحاجة إلى تلقي العلاج بصفه مستعجلة  و يذكر  انه  يا.

بعد رفض إيطاليا ومالطا إدخال السفينة، عرضت الحكومة الإسبانية استقبال المهاجرين «تفاديًا لحدوث كارثة إنسانية». و تقل السفينة  123 قاصرًا دون مرافق و11 طفلًا آخرين وسبع نساء حوامل في المياه الدولية بين إيطاليا ومالطا.

ودعا الاتحاد الأوروبي ومفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين إلى إنهاء سريع للخلاف السياسي الذي أدى إلى ترك المهاجرين على متن السفينة بلا هدف.

.

ونقلت  جريدة الغاردين البريطانية عن طبيب على متن «أكواريوس» قوله: «لا يمكن تأخير إنزال (أولئك المهاجرين) أكثر من ذلك».

وقالت مؤسسة «إس أو إس مديتراني»، التي تدير السفينة مع منظمة «أطباء بلا حدود»، إن الطاقم على متن السفينة لا يزال ينتظر وصول سفينتين إيطاليتين ستنقلان المهاجرين إلى ميناء فالنسيا في إسبانيا.

.

وقالت حكومة فالنسيا إنها تتوقع وصول المهاجرين إلى الميناء في غضون ثلاثة أيام أو أربعة. وذكرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنها تستعد لتوفير مأوى والمساعدة الطبية للمهاجرين فور وصولهم، وأن مدنًا بإسبانيا عرضت تقديم دعم للمهاجرين لفترة أطول

Share this post

No comments

Add yours