ولي عهد أبوظبي يهاتف نظيره السوري



بحث ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان في اتصال هاتفي مع الرئيس السوري بشار الأسد، سبل التصدي لتفشي فيروس كورونا المستجد في المنطقة.
وأكد بن زايد للأسد، دعم بلاده للشعب السوري في هذه الظروف الاستثنائية، مشيرا إلى أن “التضامن الإنساني في أوقات المحن يسمو فوق كل اعتبار”.

وقال: “سوريا لن تبقى وحدها في هذه الظروف الحرجة”.

من جانبه رحب الرئيس بشار الأسد بمبادرة محمد بن زايد، مثمنا موقف دولة ​الإمارات في ظل ما تشهده المنطقة والعالم من هذا التحدي المستجد، وأكد ترحيبه بهذا التعاون خلال هذا الظرف وأشاد بهذه المبادرة بكل معانيها السامية.

Share this post

No comments

Add yours