1.5 مليون يورو حل عاجل لأزمة المهاجرين في البوسنة والهرسك



وافقت المفوضية الأوروبية على خطة تمنح بموجبها البوسنة والهرسك مبلغ 1.5 مليون يورو كمساعدات إنسانية، من أجل المشاركة في حل أزمة المهاجرين هناك.
حيث ارتفع عدد المهاجرين الوافدين إلى البوسنة والهرسك بنحو 1800 مهاجر فيما دعا مفوض الشؤون الإنسانية خريستوس ستيليانيدس”،الى ضرورة العمل بسرعة لمساعدة سراييفو على إدارة الوضع، وتوفير المساعدة لأكثر المهاجرين ضعفا”. مضيفا انه “سنقدم ملاجئ طوارئ وطعام ومساعدات طبية، وسنعمل كذلك على توفير الحماية” للمهاجرين.
وكانت المفوضية الأوروبية قدمت منحا بنحو 30.5 مليون يورو منذ بداية تفاقم أزمة اللاجئين في دول البلقان الغربية.
وفيما قدرت السلطات أن هناك ما يقرب 1800 مهاجر يتواجدون حاليا في البوسنة، أشارت إلى أن المشكلة الرئيسية هي فشل الدول المجاورة في احترام اتفاقات إعادة التسجيل.
وقال “دراجان ماكيتش”، وزير الأمن البوسني، إن حوالي 5065 مهاجرا دخلوا إلى البوسنة منذ بداية العام الحالي، من بينهم 437 تقدموا بطلبات لجوء، إلا أن السلطات لم تقبل أيا من طلبات اللجوء بعد. ووصل إلى الأراضي البوسنية، خلال عطلة الأسبوع الماضي، فقط نحو 350 مهاجرا غير شرعي.

Share this post

No comments

Add yours