رحيل الكاتب الإسباني كارلوس رويز زافون

صوت الضفتين -ثقافة وفن

توفي صباح اليوم الكاتب الاسباني الشهير كارلوس رويز زافون صاحب رواية “ظل الريح” بعد معاناة مع داء السرطان عن عمر يناهز 55 عاما في مدينة لوس أنجلس بولاية كاليفورنيا الأمريكية حيث كان يقيم منذ سنوات.

وأعلنت دار النشر الاسبانية “بلانيتا” خبر وفاة زافون ونعته في تغريدة على “تويتر” وكتبت:” توفي زافون اليوم. إنه خبر حزين جدا بالنسبة الى فريق “بلانينا” الذي اشتغل معه منذ عشرين عاما… لقد غادرنا واحد من أفضل الروائيين المعاصرين ولكنه سيظل حيا بيننا من خلال كتبه”.

ولد زافون في مدينة برشلونة عام 1964 في عائلة كتالونية متواضعة وتلقى تعليمه الابتدائي عند الرهبان المسيحيين. كتب روايته الأولى وعمره لا يتجاوز الرابعة عشر عاما. وعام 1993 فاز بجائزة الرواية للشباب عن روايته “أمير الضباب” التي فتحت له أبواب الشهرة واستحسان جمهور القرّاء العريض وبيعت منها 150 ألف نسخة.

وحتى وفاته المبكرة أعتبر زافون الكاتب الاسباني الكاتالوني الأكثر قراءة ومبيعا من بين الكُتّاب الأحياء خاصة بعد نشره رواية “ظل الريح” عام 2001 وهي رواية ملحمية تتناول فترة حكم الجنرال الديكتاتوري فرانكو والحرب الأهلية الإسبانية وذلك من خلال قصة مكتبة هي عبارة عن مقبرة للكتب الفاشلة تجاريا. وقد ترجمت الى العربية على يد المترجم السوري معاوية عبدالمجيد عن منشورات دار الجمل.

كما نشر عام 2012 روايتي: “أضواء سبتمبر” و”سجين السماء” اللتان عرفتا نجاحا كبيرا في المكتبات. وتُرجمت أعماله الى عدة لغات وتحول بعضها إلى أعمال سينمائية.

واختار زافون الإقامة في لوس أنجلس منذ عام 1993 حيث كان يشتغل في كتابة السيناريو لصالح شركات هوليوود السينمائية

Read Previous

الحارس معز حسن في طريقه للبطولة التونسية

Read Next

تونس: عودة الوتيرة اليومية للاصابات بكورونا

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *