وبينت قزارة، خلال حضورها ببرنامج رونديفو 9، أنه من المنتظر أن تتحصل تونس على الدفعة الأولى من الجرعات بداية شهر مارس القادم، غير أنه لا يوجد تاريخ محدد لذلك.

كما أكدت أنّ تونس مستعدة لوجيستيا لحفظ اللقاح في درجات الحرارة المطلوبة والتي تتراوج بين 70 درجة تحت الصفر بالنسبة لفايزر ودرجتين فوق الصفر بالنسبة لأسترازينيكا، الذي لم يتحصّل بعد على الموافقة لاستعماله في تونس، وفق قزارة

وأشارت أن هناك لجنة علمية بصدد دراسة مدى فعالية لقاحي أسترازينيكا وسينوفاك.